احصائيات التسويق الرقمي

أرقام وحقائق يجب أن تعرفها – احصائيات التسويق الرقمي 2020

“تبلغ نتائج رسائل البريد الإلكتروني المخصصة 6 مرات أعلى من رسائل البريد الإلكتروني غير المخصصة” كما أشارت آخر احصائيات التسويق الرقمي.

ماذا ستعمل بعد أن قرأت الجملة السابقة وكنت تنوي البدء بحملة تسويق بريدية عن طريق شركة GetResponse مثلًا؟

لماذا عليك أن تعرف تفاصيل احصائيات التسويق الرقمي؟

ببساطة لأن هذه التفاصيل ستؤثر على جهودك وخططك ونتائج حملاتك كمسويق إلكتروني، وهذه المعرفة هي الفارق بين من يمشي معصوب العينين ومفتوح العينين في مجال التسويق الرقمي.

كما ستكشف لك الاحصائيات مستقبل التسويق الالكتروني في 2021 وكيف سيؤثر ذلك على صناعة المحتوى والتجارة الالكترونية.

في المثال السابق، يمكن أن تغير هذه المعلومة من خطتك لبناء محتوى البريد الذي سترسله لجمهورك، حيث ستعمل على تخصيص رسالتك لتناسب كل شريحة من شرائح جمهورك.

ماذا سيفيد ذلك؟

ستقلل من العشوائية وضياع المزانية التسويقية بحيث تحصل على أعلى عائد استثمار من الحملة وتزيد من معدل فتح الرسالة والانتقال إلى المرحلة التالية من رحلة العميل.

لهذا وبكل تأكيد إذا أردت النجاح في التسويق الالكتروني أو إذا أردت النجاح في العمل التجاري يجب عليك الاطلاع على احصائيات التسويق الرقمي السنوية على الافل، ومعرفة الاتجاهات الصاعدة وكيفية الاستفادة منها.

مع بداية العام الجديد لنتناول احصائيات التسويق الرقمي هذه نقطة نقطة …. اجلب قلم وورقة واستعد …

ما هي احصائيات التسويق الالكتروني؟

  1. تبدأ 93٪ من جميع التفاعلات عبر الإنترنت بمحرك بحث.
  2. إن أفضل أنواع المحتوى تلك التي تقدم حلًا لمشكلة ما.
  3. أكثر ثلاث كلمات بحثًا على الانترنت هي: “كيف” و “ماذا” و “أفضل”.
  4. 72٪ من المسوقين عبر الإنترنت يعتبرون أن إنشاء محتوى عالي الجودة هو الأسلوب الأكثر فعالية لتحسين محركات البحث.
  5. يلاحظ المسوقون الذين يستخدمون الحملات المقسمة زيادة في الإيرادات تصل إلى 760٪.
  6. هناك 3.2 مليار مستخدم لوسائل التواصل الاجتماعي كل يوم. أي أن 42%من البشر يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي.

احصائيات SEO

تبدأ 93٪ من جميع التفاعلات عبر الإنترنت بمحرك بحث

نقصد بالتفاعلات هنا أي إجراء على الانترنت مثل ايجاد الفرق بين مدينتين، أو المقارنة بين هاتفين، البحث عن شيء لشرائه.

كما تشير احصائيات التسويق الرقمي فإن الغالبية العظمى من الأشخاص تستخدم محركات البحث مثل غوغل للبحث عن شيء ما، أو لشراء سلعة أو خدمة معينة.

وبالتالي كمسوق الكتروني ستحتاج أن تتواجد حيث يتواجد جمهورك أي على محركات البحث. لهذا يجب على المسوقين توجيه جهود كبيرة لتحسين موضعهم على محركات البحث.

هذا التحسين يشمل تهيئة محركات البحث SEO والاعلانات المدفوعة على الشبكة العنكبوتية. ومن الأفضل تخصيص مساحة جيدة في خطتك التسويقية لذلك.

إذا لم تقتنع بذلك فيجب أن تعلم أن Google تحصل على أكثر من 77000 عملية بحث كل ثانية، هذا يؤكد أهمية تحسين محتوى الموقع ليلائم قواعد محركات البحث.

إن أفضل أنواع المحتوى تلك التي تقدم حلًا لمشكلة ما، فبحسب موقع Backlinko أكثر ثلاث كلمات بحثًا على الانترنت هي: “كيف” و “ماذا” و “أفضل”.

أي أن الكثير والكثير من الأشخاص يقفزون للانترنت للبحث عن حل لمشكلة ما، فإذا أنت استطعت تلبية هذه الحاجة في محتواك وموقعك سيكون ذلك رائعًا.

إضافةً لذلك كانت هناك زيادة بنسبة 85٪ في عمليات بحث الجوّال بدءًا من “هل يمكنني؟” ، وزيادة بنسبة 65٪ في “هل أحتاج؟” وزيادة بنسبة 65٪ في عمليات بحث الجوّال عن “أيتوجب علي؟”

72٪ من المسوقين عبر الإنترنت يعتبرون أن إنشاء محتوى عالي الجودة هو الأسلوب الأكثر فعالية لتحسين محركات البحث.

لا يكفي أن تملأ موقعك ومدونتك الالكتروني بالمحتوى، حتى لو كتبت 5000 كلمة بمقال واحد، هذا لن يؤثر ذلك التأثير الكبير على زيادة فرص ظهور موقعك في المراتب الاولى لمحركات البحث.

ينبغي أن يتميز هذا المحتوى الجودة العالية والاحترافية في الكتابة والاقناع، لماذا؟

المحتوى الجيد يضمن أمرين على الأقل، أولهما زيادة مدة بقاء القارئ في الموقع وانتقاله لمقالات أخرى، والأمر الآخر هو زيادة احتمالية عودة هذا الزائر للموقع مرة أخرى أو أن يوصي به لشخص آخر.

يزيد هذا من القوة والمكانة على محركات البحث، مما يكسبك المزيد من النقاط ويرفع من ترتيب الموقع للصفحات المتقدمة.

ماهي أهم العوامل المؤثرة على تحسين محركات البحث SEO؟

هذه العوامل بالترتيب حسب قوة تأثيرها:

  • إنشاء محتوى ذو علاقة وصلة: ركز كل اهتمامك بالمجال الذي يختص فيه موقعك
  • إجراء بحث عن الكلمات المفتاحية المناسبة
  • التطوير والتحسين المستمر للموقع
  • بناء روابط خلفية من مواقع ذات صلة
  • الدمج بين الموقع ووسائل التواصل الاجتماعي، وزيادة التفاعل بينهما
  • نشر المقالات باستمرار
  • ملاءمة الموقع للهاتف المحمول
  • إعادة هيكلة عنوان URL لموقع الويب

مقالات مفيدة


إحصائيات التسويق عبر البريد الإلكتروني

البريد الإلكتروني يولد 38 دولارًا مقابل كل دولار يتم إنفاقه في الحملات الاعلانية!!! وهو عائد استثمار رائع بكل معنى الكلمة وتقدر نسبته بحوالي 3800٪، هذا يجعله أحد أكثر الخيارات المتاحة فعالية وقوة.

هناك الكثير من الأسباب التي تمنح أداة التسويق هذه الكم الهائل من الفعالية، والقدرة على التأثير على عائد الاسثمار (عائد الاستثمار هو الذي عائد ما تربحه بالنسبة للذي تنفقه).

من هذه الاسباب:

  • يحتوي عالمنا على 3.9 مليار مستخدم بريد إلكتروني يوميًا (شاهد الرقم)
  • قال 59٪ من الأشخاص الذس أجري عليهم استطلاع أن رسائل البريد الإلكتروني التسويقية تؤثر على قرارات الشراء الخاصة بهم.
  • 35٪ من المسوقين يرسلون لعملائهم 3-5 رسائل بريد إلكتروني في الأسبوع.
  • 35٪ من أصحاب الأعمال يفتحون إيميلات البريد الإلكتروني على هاتف محمول.
  • 73٪ من جيل الألفية يفضلون أن تأتي الاتصالات من الشركات عبر البريد الإلكتروني.
  • يلاحظ المسوقون الذين يستخدمون الحملات المقسمة زيادة في الإيرادات تصل إلى 760٪.
  • لاحظ 78٪ من المسوقين زيادة في تفاعل البريد الإلكتروني على مدار سنة من حملاتهم على الانترنت
  • يعتقد 80٪ من أصحاب الأعمال أن التسويق عبر البريد الإلكتروني يزيد من الاحتفاظ بالعملاء.

يبلغ معدل فتح رسائل البريد الإلكتروني الترحيبية وسطيًا حوالي 82٪، لذلك احرص أن تكون أول رسالة لك جذابة ومؤثرة جدًا وتحتوي على متطلبات العميل المفترض.

متوسط عدد الأشخاص الذين يفتحون رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بهم عبر الأجهزة المحمولة هو 49٪، يعني أن محتوى الرسالة البريدية من صور وايموجات يجب أن يكون ملاءم للهاتف المحمول.

تقدم رسائل البريد الإلكتروني المخصصة معدلات معاملات تصل إلى 6 مرات أعلى من رسائل البريد الإلكتروني غير المخصصة.

يكشف هذا الأهمية الكبيرة لعملية تقسيم الجمهور لمجموعات حسب الاهتمامات والفئات العمرية والدراسية، ذلك من أجل بناء حملة بريد الكتروني مخصصة لكل مجموعة.

هذا التخصيص سيولد الشعور لدى مستقبل الرسالة بأن هذا البريد موجه له خصيصًا ويليبي احتياجه وبالتالي سينقر على الرابط وينقله إلى حيث تريد أنت.

يمكنك أن تعرف أقوى الشركات للتسويق عبر البريد الالكتروني: أقوى 4 شركات للتسويق بالإيميل، وفر أموالك من خلال التسويق بالبريد الالكتروني

ومنذ شهرين تقريبًا أي منذ تشرين الثاني نوفمبر 2020، ارتفع معدل فتح البريد الإلكتروني التسويقي بنسبة 18٪ مقارنةً بما كان عليه قبل بدء جائحة كورونا.

كما انخفضت ردود رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بالمبيعات بنسبة 32٪، قد يكون ذلك بسبب كورونا وما خلفه من تأثيرات اقتصادية.

ولكن هذا الانخفاض لا يرافقه انخفاض في معدل ارسال الرسائل الالكترونية، حيث زادت رسائل البريد الإلكتروني التسويقية المرسلة بنسبة 45٪ عما كانت عليه قبل كورونا.

إحصاءات التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي

احصائيات السوشيل ميديا

من أهم المجالات التي تتناولها احصائيات التسويق الالكتروني هي وسائل التواصل الاجتماعي.

هناك 3.2 مليار مستخدم لوسائل التواصل الاجتماعي كل يوم. أي أن 42%من البشر يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي.

تصور هذا حجم هذا السوق الهائل، إذ يمكنك من خلال الاعلان على منصات التواصل الاجتماعي الوصول إلى ملايين الأشخاص حول العالم وبضغطة زر واحدة.

إضافة إلى هذا العدد الكبير وبحسب موقع Global World Index يُصرف كل يوم حوالي 142 دقيقة وسطيًا على منصات التواصل الاجتماعي وهذه فترة كافية لعرض منتجك وخدماتك.

لذلك يوفر لك التواجد القوي والكبير على السوشيل ميديا تأثيرًا قياسيًا على موقعك ومتجرك الالكتروني، إذا لا بد من بناء صحيح لصفحاتك على هذه المنصات.

فإذا قدمت لعملائك تجربة وسائط اجتماعية إيجابية ، فمن المرجح أن يوصوا بها للآخرين، ويتحول هؤلاء إليك بدون بذل جهد كبير في التسويق.

ومن الاحصائيات المثيرة، من المتوقع أن يقفز التسوق القائم على الصوت إلى 40 مليار دولار في عام 2022 في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وحدهما.

فإذا كنت تستهدف هذين السوقين الآن فيجب عليك البدء بتطوير خاصية التسوق الصوتي. ومن الواضح أن هذا التطور في تقنية التسوق الصوتي ستمتد إلى منطقتنا العربية، لذلك جهز نفسك!!

يستمر أيضًا أمازون وغوغل في جني الأرباح، فمن المتوقع أن يزداد نمو عائدات إعلانات أمازون بنسبة 29.4٪ في عام 2021، بالمقابل ستزداد أرباح غوغل من الاعلانات بنسبة 17.3%.

ويتوقع موقع eMarketer أن الإنفاق على الإعلانات الرقمية في جميع أنحاء العالم سيرتفع بنسبة 2٪ في عام 2021 إلى 389.29 مليار دولار.

هذا الارتفاع سيتأثر برأي بوضع جائحة كورونا وكيف ستجري أمور اللقاح، وهل سنشهد نمو مجالات جديدة للإعلانات.

لكن مبدأيًا ستستمر زيادة الإنفاق على وسائل التواصل الاجتماعي في المستقبل القريب، حيث تشير التوقعات إلى أن الإنفاق على وسائل التواصل الاجتماعي سيشكل حوالي 23.4 ٪ من إجمالي ميزانيات التسويق.

“التكلفة لكل 1000 ظهور منخفضة وتكلفة النقرة ثابتة أو منخفضة

وعلى خلاف المتوقع والذي نعرفه بخصوص أن وجود وجه بشري في الاعلان يزيد من تأثيره، فقد أشارت الاحصائيات إلى أن صور التفاعل البشري تنخفض بنسبة 27.4٪ في الإعلانات على منصات التواصل الاجتماعي.

الخلاصة

بعد قراءة هذه المعلومات ينبغي أن تكون قد أدركت أهمية هذه المعلومات أثناء صياغة وتطبيق الخطة التسويقية السنوية.

يجب على كل مسوق الكتروني يهدف إلى الاستمرار في النجاح أن يكون مطلع بشكل دائم على احصائيات التسويق الرقمي ومعرفة كيف ستجري الأمور في المستقبل القريب.

إذا وجدت أن المقال مفيد ساعدنا على النمو وشارك المقال…. ولا تنسى الاشتراك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد…


مقالات مفيدة:

المصادر: 1 2 3 4

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *